depression, panic, اكتئاب، هلع،

نوبة هلع

في بعض الأحيان ..
أكون جالسة بمفردي ..
أو ربما بين جماعة من الناس ..
وفجأة ..
ودون سابق إنذار ..
تبدأ ضربات قلبي بالتسارع ..
وتزداد سرعة تنفسي ..
وأبدأ بالشعور بثقل على صدري ..
يضمه ضما عنيفا ..
فأرتبك ..
وأخاف ..
وقد تبدو على ملامحي معالم الانبهار ..
والخوف ..
والرهبة ..
مما قد يكون السبب في ذلك ..
فالأفكار تأخذني في كل جانب ..
وترميني لا قوة لي ولا حيلة ..
كم أحاول كثيرا طرد تلك الأفكار ..
والتصرف بهدوء ..
وأخذ نفس عميق ..
ولكن ذلك أصبح لا يجدي مؤخرا ..
فمقدار القلق والتوتر قد أصبحا أكبر من ذي قبل ..
ولا تجدي الطرق البسيطة في التصرف معهما ..
لا أعلم ما الحل ..
غير اللجوء إلى الله..
وانتظار الفرج ..
الذي قد طال كثيرا ..
تعبت ..
وأصبحت لا أود فعل شيء سوى الاستلقاء في فراشي ..
وفعل لا شيء ..
سوى ربما النوم ..
فهو المهرب الوحيد ..
من تلك الأفكار ..
ومن الخوف والقلق اللذان يبحران بي في كل جانب ..
فقدت الرغبة بالتحدث للأشخاص من حولي ..
أصبحت أنطوي على ذاتي في حجرتي على سريري ..
أتقلب يمينا وشمالا ..
وأفكر ..
وأفكر ..
علني أجد حلا لمشكلتي التي لا حل لها ..
ربما بضعة أقراص مهدئة كانت في السابق كفيلة بأن تذهب عني الخوف والهلع ..
لكنها الآن أصبحت لا تجدي نفعا ..
لا أعلم لماذا ..
ما الذي تغير ..
أهي همومي التي قد زادت ..
أم جسدي الذي قد تعود على تلك الأقراص ..
أم عقلي الذي يأبى الاستسلام والهدوء وطرد الأفكار ..
لكنني أعلم شيئا واحدا ..
أنني قد تعبت ..
تعبت كثيرا ..
وليس بيدي غير انتظار الفرج ..
من الواحد الأحد ..

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s